التخطي إلى المحتوى

في أول قرار له بعد فوزه بمقعد نقيب المهن الموسيقية، أكد الفنان مصطفى كامل إيقاف كافة التصريح الصادرة لجميع مؤدي المهرجانات مؤقتًا، لحين توجيه الدعوة إلى رموز العمل الفني والثقافي الّذين يشكلون مختلف الآراء للاجتماع وبحث هذه الظاهرة.

أوضح مصطفى كامل في مؤتمر صحفي، أنه سيكون على رأس أولويات الاجتماع المقرر عقده الحفاظ على ريادة مصر الفنية والارتقاء بالذوق العام.

زيادة المعاشات

وأعلن مصطفى كامل زيادة المعاشات بسبة 10% بداية من 1 نوفمبر المقبل، بالإضافة إلى نسبة 10% زيادة في المعاشات استحقاق 1 يناير، موضحا أن نسبة الزيادة 20% للمعاشات: لو قدرت أخليها 300% هعملها.

وقرر مصطفى كامل، زيادة قيمة المبلغ المالي للعلاج، من 250 جنيها إلى 350 جنيها، وكذلك  زيادة مبالغ علاج الأمراض الزمنة من 350 جنيها إلى 450 جنيها، إلى جانب زيادة الحد الأقصى للعمليات الجراحية من 15 ألف جنيه إلى 20 ألف جنيه، وزيادة المالغ المخصصة للعمليات الخطرة من 20 ألف جنيه إلى 30 ألف جنيه.

صرف مبالغ مالية للأسر المتوفين

ووجه مصطفى كامل بإلزام النقابة العامة والنقابات الفرعية واللجان الفرعية بصرف مبلغا فرويا قيمته 5 آلاف جنيه بمجرد وفاة أي فنان والتأكد تلفونيا من حالة الوفاة دون انتظار استيفاء المستندات بغرض ستر الزميل المتوفي وأسرته، ونفس الحال صرف مبلغ 3 آلاف جنيه لأسرة المتوفى من الدرجة الأولى وقتها وحينها.

شدد مصطفى كامل، على ضرورة حضور عبير عصام المسؤولة عن الإسكان بالنقابة لمناقشتها في ذلك الملف بالكامل، في حضور الفنانة نادية مصطفى والنقيب العام وعدد من أعضاء مجلس النقابة، بالإضافة إلى ممثلي الشؤون القانونية والحسابات بلجة مشكلة لناقشة كل الشاوي وتوضيح موقف الإسكان كاملا.

هدية نقابية

كما قرر مصطفى كامل، منح جميع أعضاء الجمعية العمومية لنقابة المهن الموسيقية والأعضاء المنتسبين هدية ناقبية وهي إعفائهم تمام من كافة الغرامات المتربة على تأخير تجديد الاشتراكات بحد أقصى 5 سنوات تبدأ من تاريخية وحتى 1 ديسمبر.

وأعلن مصطفى كامل اعتماد البيان الصادر من النقيب العام والأعضاء بالإجماع، والذي نصه كالآتي:

نظرا لما مرت به النقابة العامة من سيطرة تامة وانحراف إداري واستخدام السلطة والنفوذ، وكل أدوات الترهيب والتهديد والترويع وما طال الناثقبة من سمعة سيئة نالت من هيبتها عبر وسائل الإعلام يتلخص مجملها في اتهامات بالفساد والرشوة واستغلال النفوذ على يد عائلة أفسدت الحياة النقابية فسادا كاملا واضحا، وبناء على ما ثبت للمجلس بالأدلة والبراهين والروايات المشينة وتسجيلات على الواتساب لمعظم مطربي المهرجانات والمطربين الشعبيين وشهادة الشهود،

قررنا الآتي:

أولا: إحالة العضو أحمد رمضان أحمد شعبان عضو مجلس الإدارة إلى التحقيق، بمعرفة لجنة مشكلة برئاسة مسشاري مجلس الدولة وفي عضويتها عضوان من مجلس الإدارة وعضو من الجمعية العمومية المشهود بنزاهته. و

وكذا تجميد مهامه كسكرتير عام للنقابة لحين انتهاء التحقيقات على أن يتولى موقتا الدكتور أحمد محمد أبو المجد مهمام القائم بأعمال السكرتير على أن تنتقل له كافة الصلاحيات.

ثانيا: إحالة سعد المتولي محامي النقابة إلى التحقيق وإيقافه عن العمل، بسبب الانحراف عن مهام وظيفته وممارسة التهديد والترويع لكافة اللجان والفورع من أجل مصالحه الشخصية والاتهامات الموجهة إليه جميعها موثقة،

وفور الانتهاء من تلك الكلمة هتفت المتواجدون في المؤتمر باسم مصطفى كامل معبرين عن فرحتهم بالقرار.

بعد نجاحه نقيبا للموسيقيين .. مصطفى كامل يغني تسلم الأيادي على الهواء